Anstasia Forum
تحية طيبه في المسيح / عزيزي الزائر : في حال رغبتم بالإنضمام إلى أسرتنا ينبغي عليك ،التسجيل أولآ بالضغط هنا حتى تتمكن من المشاركة معنا . يسوع معاك
Anstasia Forum
تحية طيبه في المسيح / عزيزي الزائر : في حال رغبتم بالإنضمام إلى أسرتنا ينبغي عليك ،التسجيل أولآ بالضغط هنا حتى تتمكن من المشاركة معنا . يسوع معاك
Anstasia Forum
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 العاصفة الثلجية

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
بنت يسوع
عضو مبارك
عضو مبارك
بنت يسوع


انثى
عدد المشاركات : 363
العمر : 33
البلد : قلب يسوع
تاريخ التسجيل : 18/08/2007

العاصفة الثلجية  Empty
مُساهمةموضوع: العاصفة الثلجية    العاصفة الثلجية  Emptyالأحد سبتمبر 12, 2010 7:37 am


" العاصفه الثلجيه "



من عشر سنوات خلال شهر فبراير هبت عاصفة ثلجية عنيفة علي الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية و تجمدت مياه الأنهار و أعلنت حالة طوارئ في جميع المطارات ...و كانت احدي الطائرات تقلع من المطار الدولي بمدينة واشنطن و مع انه تم رش اجنحتها بمادة خاصة لأذابة الثلوج التي تراكمت عليها الا انه بمجرد اقلاعها لم تستطع الصعود و سقطت في النهر المتجمد الملاصق للمطار و انشطرت الي نصفين و غاصت في الاعماق بكل ركابها ما عدا خمسة اشخاص وجدوا انفسهم وسط الماء المتجمد فأمسكوا ببعض الحطام المتبقي من الطائرة و هم في حالة رعب و خوف ليس من هول الصدمة فقط بل لانهم عرفوا ان اجسامهم ستتجمد خلال دقائق !

و تعالوا لنعرف بقية القصة من احد الناجين ، الذين تم انتشالهم في اللحظات الاخيرة ... كان يتكلم امام عدسات التليفزيون و هو يبكي ...

لقد احسست انها النهاية ...! لم يكن هناك امل ... كانت اطرافي تتجمد بسرعة ... تملكني يأس شديد ... و فجأة سمعت صوتاً خافي هادئأ ..واثقاً ! ! ! !

فنظرت إليه ووجدته احد الناجيين معنا ... قال لنا بهدوء

... قد نتجمد الان قبل ان تأتي النجدة فهل تعرفون الي اين ستذهبون ؟؟؟ !

و فوجئنا بهذا السؤال الذي لم يكن احد منا يفكر فيه ... و لكن عندما نظرنا الي حالتنا وواجهنا حقيقة موقفنا ... استسلمنا ! ! و لم نستطع الرد عليه ... لأننا لم نكن نملك اجابة واضحة ... اجابة حاسمة ! ! و حاول الرجل ان يتكلم معنا و لكننا لم نتجاوب معه ...

و ابتدأنا نفقد الوعي ...

و فجأة جاءت طائرة مروحية ... و انزلت حبل به طوق نجاه و فوجئت بالرجل الغريب ..العجيب.. يأخذ طوق النجاه الذي سقط بجانبه و يعطيه لأحدنا ! و جذب مساعد الطيار الحبل بسرعة ثم قذفه مرة اخري و تكرر نفس المشهد اخذ الرجل الطوق و اعطاه لأخر ! !

و لم يتبق احد الا انا و هذا الرجل ...و كانت قوانا قد خارت تماماً و بدأت اجسامنا تتجمد...و جاء الطوق من فوق ... ووجدت الرجل يعطيه لي ! و لم امانع ... فقد كنت اتشبث بالحياه ...و ابتدأ مساعد الطيار يرفعني

فنظرت الي الرجل و سألته :

لماذا ؟ لماذا تفعل هذا ؟ ! ! !

فأجابني بكلمات ...... هزتني ... رجتني .... حيرتني ....كلمات لن انساها مدي عمري ... قال لي بكل هدوء

و ثقة :



' لأني أعرف الي اين اذهب ... أعرف ان احضانه في انتظاري ' .



لماذا انت متأكد وواثق هكذا ؟

فأجابني بكلمة ... كلمة واحدة ... كلمة قلبت حياتي..... كلمة غيرت حالي ... كلمة زعزعت كياني... كلمة لم اسمعها من قبل... لم اعرفها من قبل ... هتف بها من اعماق قلبه قائلا :



' لأنـــــــــــــــــــــه أبـــــــــــــــــــــــــــــــي '



وعندما نزل الطوق مرة اخري. . رجع فارغاً !!

لأن الرجل لم يكن هناك ... كان جسده متجمداً هناك ... و لكن روحه لم تكن هناك ...

كانت في مكان اخر ..كانت في حضن أباه .



و في اليوم التالي و اثناء مراثم دفن جسده وقفنا نحن الاربعة الذين كنا معه في الماء ...كنا مثله مسيحيين .. نذهب الي كنائسنا ..نحترم فرائضنا ..نمارس طقوسنا ..نصوم اصوامنا ..كانت مسيحيتنا جزء من روتين حياتنا..

كان مسيحنا الذي نحمل اسمه يجري طول الوقت ورائنا !

يلهث خلفنا .. يعيش علي هامش حياتنا .. خارج قلوبنا ! ! و لكن مسيحه كان يعيش ... بداخله !!



أه... لم نكن مثله ... كان مختلفاً عنا ... كنا نعرف مسيحنا بالجسد أما هو فكان يعرف مسيحاً بالروح .



و من خلال دموعنا طلبنا من الذي حملنا اسمه طول عمرنا نتيجة ولادتنا من عائلات مسيحية بدون ارادتنا ! و ظننا اننا علي هذا الاساس سندخل السماء ... بالوراثة



طلبنا من الذي مات علي الصليب من اجلنا ..و اعطانا دمه ليطهر قلوبنا ..و لكن في زحمة حياتنا و اهتمامنا بأجسادنا و اعمالنا و اموالنا و روتين عبادتنا ..نسيناه !!!

ا ه ه نسينا انه مكتوب ان ليس بأحد غيره الخلاص

(أعمال 4)

أه نسينا انه مكتوب ليس احد يأتي الي الاب الا بي

(يوحنا 14 )

اه نسينا انه مكتوب ان كثيرون يدعون و قليلين ينتخبون

( متي 22 )



و امام القبر سمعنا الصوت و فتحنا ابوابنا .. فتحنا قلوبنا ... و طلبنا منه ان يدخل ! طلبنا منه بكلمات بسيطة ... ضعيفة .. لم نكن نملك غيرها .. لم نكن نعرف ان نقول غيرها .. و لكن عنده كانت تكفي و تزيد لأنه لم يكن يريد غيرها...

فهو يريدك كما انت لأنه يعرف قلبك و ما في داخلك و عرفنا معني ما هو مكتوب ...

' و أما كل الذين قبلوه فأعطاهم سلطاناً ان يصيروا اولاد الله الذين ولدوا ليس من دم و لا من مشيئة جسد و لا من مشيئة رجل لكن من الله ولدوا

(يو 1 : 12 – 13 ) '



أه ما اروع ان نكون اولاده و نناديه قائلين ... يا أبــــــــــي...



ستعرف معني الفرح الذي لا يستطيع احد ان ينزعه منك .

ستختبر معني السلام الذي لا يستطيع احد ان يأخذه منك

سيذهب القلق .. و لن يكون هناك مكان للخوف او المرض .



لأن الذي سيكون بروحه في داخلك لن يسمح للعالم ان يمس شعرة من رأسك ( لوقا 21 )



و لن يستطيع احد ان يؤذيك لأن من يمسكم يمس حدقة عيني ( زك 2 )



و ستعرف الي اين ستذهب و ستعرف الطريق لأن يسوع هو الطريق و الحياه ومن امن بي و لو مات فسيحيا ( يوحنا 14 : 11 )



فتعال الان الي أحضانه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mary Daughter Jesus
المديرة
المديرة
Mary Daughter Jesus


انثى
عدد المشاركات : 1046
العمر : 35
البلد : حضن يسوع
العمل : محاميه
تاريخ التسجيل : 14/08/2007

العاصفة الثلجية  Empty
مُساهمةموضوع: رد: العاصفة الثلجية    العاصفة الثلجية  Emptyالإثنين نوفمبر 01, 2010 4:54 pm

العاصفة الثلجية  Images?q=tbn:ANd9GcSZewQ_qFjEVqw5zBCKiT_Hs6kJqxpgw598iX7uNko_XDGUSoE&t=1&usg=__IOYY2cUw61E3zOqVi5PN5dUgjF0=

_________________
العاصفة الثلجية  12156_192399773084_631168084_3122856_3981581_n
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://anstasia.ahlamontada.com
 
العاصفة الثلجية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Anstasia Forum :: المنتدى المسيحى العام :: المرشد الروحى :: القصص القصيرة-
انتقل الى: